ورود سامة لصقر

2.86$

كنا معا آخر مرة، في المقهى القديم بسوق الخضار، وضع فوق المنضدة رواية \”صورة الفنان\”. قال أنه لا يدري ماذا يفعل بحياته، كانت عيناه بعيدتين، تنظران إلى الظلام في أبواب الوكالة العالية، كنا في آخر أبريل، وكان لا يكف عن التدخين، قال إننا فقراء اكثر مما ينبغي، اخشى أن يشوهني الفقر، وضع كفه فوق وجهه، صرخ بصوت مبحوح: صرت أكتب أشياء مزعجة…

بعد نحو ثلاثة عقود من نشر رواية \”ورود سامة لصقر\” خلال معركة تتعلق بالحق في حرية التعبير والصدام مع الرقابة، بقى النص ليس فقط كعلامة فارقة تؤرخ لما بين عصرين، بل أيضا ليؤسس لما بعد روايتي نجيب محفوظ وجيل الستينات معًا. وقد نُظر للرواية كواحدة من أهم نصوص الرواية العربية الحديثة، وأشار الناقد الدكتور سيد البحراوي في دراسة له إلى أن أحمد زغلول الشيطي لجأ إلى \”شكل جديد يسمح بتعدد الأصوات وتعقدها محققا بهذا الشكل الجديد تجاوزًا حقيقيًا للإنجاز الروائي السابق\”. ومنذ تاريخ صدور الرواية وحتى الآن، تعددت الرؤى النقدية حولها.

أحمد زغلول الشيطي، روائي وقاص، أنهى دراسته للقانون بجامعة القاهرة عام 1983 وعمل بالمحاماة إلى عام 2007. قُدمت عنه دراسة مقارنة بجامعة القاهرة سنة 2008 تقارن ما بين رواية جيمس جويس \”صورة الفنان في شبابه\” ورواية الشيطي \”ورود سامة لصقر\”.

صدر له: \”شتاء داخلي\”، \”عرائس من ورق\”، \”ضوء شفاف ينتشر بخفة\”، و\”مائة خطوة من الثورة: يوميات من ميدان التحرير\”.

المتوفر في المخزون 2 فقط

البائع: دار المرايا
Category:

معلومات إضافية

الأبعاد 19.5 × 13 cm
عدد الصفحات

101

تاريخ النشر

2018

بلد النشر

مصر

الترقيم الدولي ISBN

978-977-6648-19-7

رقم الإيداع

1978

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

يسمح فقط للزبائن مسجلي الدخول الذين قاموا بشراء هذا المنتج ترك مراجعة.