أملي في السلام

65,00 EGP

بطل السلام الحقيقي في اتفاقية السلام لعام 1979 بين إسرائيل ومصر هو «أنور السادات»، ويذكرنا هذا الكتاب الذي هو من تأليف زوجته چيهان بأن حلم «أنور السادات» بسلام إقليمي ما زال قائمًا. «الرئيس جيمي كارتر»
كتاب يتسم بعمق الرؤية والإلهام. يصور حياة سيدة أولى صاحبت زوجها في رحلة زاخرة بالأحداث وفاتحة لآفاق جديدة إلى السلام. «بطرس بطرس غالي »
يبدو هذا الكتاب في آن واحد: اعترافيَّا، حيث يتتبع تحول جيهان السادات من كونها سيدة مصر الأولى إلى الإقامة والتدريس في بلد أجنبي، وتعليقًا سياسيًّا يتسم بالحكمة على أحداث الشرق الأوسط، كتبته أرملة الزعيم الذي لم يرسم خريطة المنطقة في الحاضر فحسب، بل في المستقبل كذلك. « مرسي سعد الدين»
تعتمد «چيهان السادات» في هذا الكتاب على معرفتها المباشرة بالتاريخ الحديث للشرق الأوسط، ذلك التاريخ الذي لعبت في تشكيله دورًا لا يستهان به، إنها هنا تفضح زيف العديد من الاعتقادات الخاطئة حول العالم العربي. وتُبين للقارئ كيف يُمثل التطرف الديني الذي واجهته چيهان السادات على الصعيدين السياسي والشخصي – تهديدًا لنا جميعاً. لا يخلو «أملي في السلام» من حجج متقدة وإيجابية منعشة، وهو كتاب يجب أن يطالعه كل مَن يتوق إلى مستقبل أكثر إشراقًا. من كلمة الناشر الأمريكي.

البائع: دار الشروق
التصنيف:

معلومات إضافية

الكاتب

اللغة

الحالة

الناشر

ISBN

6221102024754