موسكو – تل أبيب: وثائق وأسرار

14.00 $

“لو لم يكن ستالين لما قامت إسرائيل”!
بين يديك كتاب يؤكد بالوثائق الرسمية أن ما قدمه الاتحاد السوفييتي من جهد ومساعدات كان العامل الرئيس في قيام دولة إسرائيل، على النقيض من الشائع حول “وعد بلفور” في 1917. وذلك ما أكده واعترف به مؤرخون سوفييت، ومؤسسو دولة إسرائيل. ولعل ما قام به الاتحاد السوفيتي لدعم قيام هذه الدولة، وما تلا ذلك من تدفق للهجرة السوفيتية منذ سبعينيات القرن الماضي، كان مقدمة لاختلال موازين الأوضاع في منطقة الشرق الاوسط وزيادة تعقيدها.
هذا الكتاب خطوة على طريق إعادة قراءة التاريخ، من أجل تنشيط ذاكرة الزمان، وليس من أجل إصدار الأحكام لندرك حقيقة الأمور، ولكن وفي ذات الوقت ورغم إصرارنا على الإشارة إلى أن موسكو أخطأت في حق العرب “مرتين”، فلا بد من الاعتراف بأن العرب أخطأوا في حق أنفسهم عشرات المرات عبر “عبثية” الكثير من المعالجات السياسية التي أضاعت فرص “استعادة الحق” الواحدة تلو الأخرى.

غير متوفر في المخزون

البائع: دار نهضة مصر
التصنيف:

معلومات إضافية

ISBN

978-977-14-5953-8

كود الكتاب

C010421120497P

مقاس الكتاب

21.5*14.5

الكاتب

عدد الصفحات

448

سنة النشر

الحالة

اللغة