كيف تفكر كأنثروبولوجي

192,00 EGP

الأنثروبولوجيا التي تشكلت كحقل بحثي في النصف الثاني من القرن التاسع عشر، تُعد اليوم التخصص الأهم في دراسة طبيعة المجتمعات وثقافتها وتشكل الأفكار والقيم والهويات والتقاليد داخلها. لذلك قرر أحد أهم علماء الأنثروبولوجيا «ماثيو أنجيلكه« أن يكتب مقدمةً ومدخلاً لهذا العلم يشرح فيه للمهتمين والباحثين وطلبة الدراسات العليا ماهية هذا العلم، وكيف تكون وتطور، ولماذا أصبح مؤخراً أهم حقلٍ بحثي معني بدراسة تطور الأفكار والثقافة والاعتقاد والعادات عند الإنسان، وذلك في كتابٍ أسماه «كيف تُفكر كأنثروبولوجي». وفي هذا الكتاب، يرفض ماثيو أنجيلكه التعامل مع الأنثروبولوجيا كأداة بحثية كولنيالية يدرس بها الباحث الغربي «المتحضر» المجتمعات «المتخلفة والبدائية والتقليدية»، بل هو يشير إلى أن حاجة مدن كلندن ونيويورك للدراسات الأنثروبولوجية لا تقل عن حاجة مدن وقبائل أفريقية.

غير متوفر في المخزون

البائع: الشبكة العربية للأبحاث والنشر

معلومات إضافية

الكاتب

الناشر

سنة النشر

ISBN

978-614-431-206-3